الأحد 4 محرم 1439 / 24 سبتمبر 2017
صحيفة ضد الالكترونية

جديد الأخبار


تغذيات RSS

الأخبار
اخبار محلية
الشيعية كوثر الاربش..تقتحم عش الدبابير
الشيعية كوثر الاربش..تقتحم عش الدبابير
الشيعية كوثر الاربش..تقتحم عش الدبابير
تترضى على الصحابة..وترفض الخرافة..
01-29-1434 01:10
ضِدْ - تقرير حصري



ان المتابع المنصف للتوجهات الدينية في مختلف المذاهب الإسلامية يلحظ تنامي الوعي لدى العموم في مختلف طوائفهم الدينية حتى أصبح التسليم بالموروث من الخرافات العقدية التي لم تُدعَّم بنصوص صريحة من القران والسنة أمر مستهجن من العامة عدا الخاصة.

وفي المملكة العربية السعودية كان احتواء تلك الموروثات الخرافية التي لا اصل لها في الدين سهلاً عند أبناء المذهب السني , فمع ظهور دعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب التي كان أساسها نبذ تلك الخرافات و تبنيها من قِبل الملك الموحد طيب الله ثراه بدأ التصحيح بشكل مُتسارع لما شاب المذهب السني من مخالفات حتى تم القضاء على اغلبها و احتواء ما تبقى منها ضمن مجتمع ينبذ مثل تلك الممارسات والخرافات.أما المذهب الشيعي فقد استعصى على التصحيح لأسباب كثيرة يصعب التطرق لها من خلال هذا التقرير.

و المتابع للحركة الفكرية لأبناء المذهب الشيعي في المملكة يلحظ توجه فكري جديد منفتح ومُنصف برز مع شخصيات ثقافية مستقلة عن التأثير العاطفي تحكِّم العقل و المنطق الطبيعي على العاطفة النابعة من الانتماء المذهبي و الاجتماعي.
وقد برز مؤخرا شخصية جديدة أثارت الكثير من الجدل وهي الأستاذة كوثر الأربش محور الحديث في هذا التقرير.

الأستاذة كوثر موسى الأربش فنانة تشكيلية و شاعرة سعودية من أبناء المنطقة الشرقية تنتمي للمذهب الشيعي اشتهرت في الأوساط الثقافية بعدد من الروائع الشعرية و اللوحات الفنية الجميلة ولم يُعرف عنها أي مواقف معادية تجاه أي قضية سواء على صعيد الديني أو الاجتماعي نشأت في مجتمع شيعي متشدد وخدمت في الحسينية وتتلمذت على يد السيدات المُكلفات بتعليم المذهب الشيعي للأطفال,والدتها سيدة فاضلة وجيهة في المجتمع ومن البارزات في خدمة الحسين إضافة إلى كونها من القارئات الحسينيات.وللأستاذة كوثر مقال أسبوعي في جريدة الجزيرة عرفها القرّاء من خلاله.

كما ان كوثر تسلم بثوابت المذهب الشيعي كالإمامة والمرجعية و حب آل البيت وغيرها من الثوابت, و لا تقبل أي نقاش أو تشكيك فيها. لكن المفاجأة كانت إطلالتها الجريئة من خلال حسابها في تويتر حيث غردت بجرأة قلّ ان يتحدث بها احد من أبناء أي طائفة مسلمة فتناولت استغلال الخطاب الديني للعواطف وعرجت على التوجه السياسي الشيعي وأثره على البسطاء وتسويغه للعذاب الروحي لهم وفي مرحلة أخرى تناولت سرداً تاريخيا لنشوء الدولة الصفوية في إيران واستغلال هذه الدولة للتشيع لحقن خرافتها، بغرض سياسي محض.

صدى تغريدات كوثر كان قوياً,, فتناولها المُدعَّم بخلفية ثقافية ومعرفة تاريخية تامة للمذهب الشيعي مثير للدهشة فهذه السيدة تترضى على ابوبكر وعمر وعائشة رضي الله عنهم أجمعين و تنتقد التوجه التخويني والتكفيري لأصحاب رسول الله و لا تتردد أيضا نقد أحكام التُّقية و المتعة و تتبنى منهجا واضحا هو نبذ الخرافة والدجل و الافتراء على الصحابة أو على الأحداث التاريخية التي زامنوها, وتدعوا إلى التعايش الطبيعي بين الطائفتين السنية والشيعية. و تلمّح إلى استبدال الخطاب المظلومي و البكائي الشيعي إلى خطاب تنموي متطلع للمستقبل.

و بسبب هذه الأفكار وُجهت إلى الأستاذة كوثر هجمات بلغت حد التشكيك حتى في عقيدتها فاتهمت بأنها "ناصبية" مرة وأنها تبحث عن الشهرة مرات و ظهر من بعض التغريدات وجود معارضة اجتماعية قوية من قبل بعض أفراد عائلتها حيث تواترت بعض الردود التي توحي بذلك دون تسمية.

كما حضيت تلك التغريدات بمتابعة عدد من المفكرين و المثقفين الدكتور عبدالله الغذامي والكاتب محمد أبا الخيل والكاتب مهنا الحبيل الذي افرد لها مقالة خاصة ضمن مايُنشر له في جريدة اليوم.

كوثر الأربش نجم شيعي صاعد يُعوِّل عليه الكثيرين في المجتمع ذات فكر متحرر ومنفتح, صوت مُعتدل دوّى صداه بأركان الإعلام الجديد بعد ان خفتت أصوات كثير من عقلاء المذهب الشيعي , صوت لا يتوارى وراء تُقية أو فتوى بل يفتح كافة أبواب النقاش المعتدل, صوت إنسانيّ حمل في قلبه همّ الوحدة في وطن كبير يتسع لكل من يحيا على ترابه.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 25709


خدمات المحتوى


تقييم
1.02/10 (19 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.